التخطي إلى المحتوى الرئيسي

خلاصة السياسة

على طاولة السياسة الغربية لا حليف دائم إلا الشيطان والمصلحة ولا عدو أبدي إلا الإسلام !. وكل ما عدا ذلك قابل عندهم للتفاوض, فيظل (صدّام) صديقا طالما ينفذ المرسوم له ويحارب إيران ويفزع الخليجيين لكن عندما ينتهي دوره فلا مجال لاستبقاء أية حسابات قديمة مفتوحة بل التصفية هي الإجراء المتبع. والتحذير لرؤسائنا الذين يرون أمريكا ركنا قويا يعصمهم من ثورة شعوبهم عليهم,وأكاد أراهم الآن بعين الخيال مشدوهين حيارى حين ينهار ذلك الصرح الذي استندوا إليه لسنوات أمام أعينهم فجأة, إذ الإمبراطوريات الظالمة مصيرها لزوال كما رأينا عبر التاريخ, خاصة وقد انتشر السرطان اليهودي في حكومة أمريكا وإعلامها يحركها ويستغل قوتها في تحقيق مخططه القديم حتى يستنزفها تماما كمصاص دماء لا يشبع من ضحيته إلا مع آخر قطرة ونبض حياة في عروقها. فقد فعل اليهود هذا من قبل مع إمبراطورية الإنجليز حتى وصل دزرائيلي لرئاسة وزراء بريطانيا كلها يوما ما!, ونفس الشيء في روسيا أيام الثورة الشيوعية البلشفية حيث سيطر اليهود عددا وقوة على السوفييت بعد أن اخترعوا الشيوعية بكتاب اليهودي كارل ماركس ووصل الأمر أن زوجة ستالين نفسه كانت يهودية!.. فأين اليوم بريطانيا العظمى التي كانت تحكم الهند ومصر والعراق وأمريكا؟, وأين الاتحاد السوفيتي الذي كان قوة عظمى؟. فاليهود لا يخلصون حتى لأهل عقيدتهم فما بالك بإخلاصهم للأمريكان! وما تمويلهم هتلر ليقتل يهود أوربا لإجبارهم على الهجرة لإسرائيل ببعيد, وحادثة السفينة التي ادعوا أن اليهود فجروا أنفسهم بداخلها احتجاجا على عدم السماح لهم بدخول لإسرائيل, ولا تفجير مبنى التجارة وحتى حرب لبنان الأخيرة.. كل شيء مباح في حربهم للوصول لحكم العالم والعلو الكبير في الأرض .عبد الناصر كان له دور يخدمهم في نشر الإلحاد والإباحية بمصر وتعذيب ومطاردة المتدينين فلما أنهاه كانت النكسة وذهب للقاء ربه بعمله السيئ. والسادات ذهب للحرب مرغما وتحت ضغط مظاهرات الطلبة لكن تجنب أي تدخل لتحرير أرض فلسطين والقدس واقتصر على سيناء, وحتى هذا النصر المنقوص أضاعه برضاه على مائدة المفاوضات التي حرص على أن يرأسها نصراني (بطرس غالي) وأعلن أن هذه هي آخر الحروب وشغل الناس عن القضية برمتها بأن ألهاهم بسياسة الانفتاح التي دمرت اقتصادنا حتى وصل لما صرنا إليه, وبعد كل هذه الخدمات التي قدمها لهم تم اغتياله في ذكرى انتصار المسلمين على اليهود!. واستراح بال اليهود بعد أن ضمنوا أن المصريين - خير أجناد الأرض - صاروا محايدين بل تابعين ولا خطر منهم بعد اليوم, وكانت النتيجة أننا لم ندخل أي حرب شريفة منذ عشرات السنين ,بل رسخت في قلوبنا العقيدة التي حذرنا منها الرسول وأنها ستكون سبب هلاكنا, (حب الدنيا وكراهية الموت) وصرنا (غثاء كغثاء السيل). فالويل لنا إن لم ننفض ضعفنا ونربي شبابنا على الموت بدلا من أن نربيهم على الخضوع للنظام ليعيدوا نفس أخطائنا .
    # فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَى اللّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَا أَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ  -  المائدة 52.

    تعليقات

    المشاركات الشائعة من هذه المدونة

    Darth Vader's Jewish Origin - The Golem of Star Wars

    The design and concept of Darth Vader is partially based on Jewish myths and traditions. Many of Star Wars fans are already aware of the 3 lines of Hebrew letters that appear on the character's "Chest Plate", but here I'll provide more details on the "Jewish origin" of the infamous Dark Lord!
    Here you can see a close-up of the lines on Vader's breastplate from Return of the Jedi. The first & third lines are problematic and not easy to understand.



    אב מצש
    גלמציצ
    עד שלכה

    (Hebrew is written from right to left)
    The first line has 5 letters in two words.. apparently meaningless unless, with a bit of stretching it, we read it as (Father - Saturday) (AB - M Ts Sh)

    The third may be read as "till his cast down" (AD - Sh L K H)
    {שלכ sh-l-k = ‘cast off, throw down, cause to go’}

    The second line is the interesting one.. Written upside down.. It's more like a "label" than a part of a sentence, and the letters are: (G L M Ts I Ts).
    2 words, Golem &…

    بعض أخطاء كتاب د/ بهاء الأمير: شفرة سورة الإسراء

    بعد مطالعة سريعة للنسخة الإلكترونية من كتاب د بهاء الأمير تجمعت لدي عدة ملاحظات نقدية على الكتاب، سأوردها هنا بشكل مختصر للمهتمين.
    المؤلف من الباحثين الجادين الرواد في مجال كشف التأثير الباطني على المعتقدات المنحرفة وعلى الثقافة الشعبية العامة بل والأكاديمية. فنقد بعض ما بالكتاب ليس تقليلا من جهود المؤلف.

    - على الرغم من اهتمام المؤلف الواضح بالقبالا اليهودية إلا أنه كرر حوالي عشر مرات كلمة (عين صوف)، النور العلوي اللانهائي حسب زعم القبالا. أما الكلمة الصحيحة فهي (اين سوف = لا نهاية)، ولا صلة لها بالعيون ولا الأصواف!

    - الاعتماد كثيرا على (مانلي بي هول) كمصدر للحقائق، مع أنه مؤلف غير ثقة على أفضل تقدير، ودجال يتعمد الكذب والتضليل على التقدير الأرجح.

    - الخلط بين سرجون الأول والثاني في قصة الطفل والتابوت. فشبه القصة بقصة موسى ليس لأنها خاصة بسرجون الثاني الذي جاء بعد موسى، بل لأن القصة تم تأليفها بعد فترة موسى ثم نسبتها بأثر رجعي لسرجون الأول الذي كان قبل فترة موسى.

    - الظن أن القبالاه سبقت فيثاغورث والإغريق!  مع أن القبالا اختراع أندلسي وأوروبي بعد الميلاد بمئات السنين، بالإضافة إلى أن ن…

    الرقم 42

    الرقم 42 هناك بعض الأرقام لها أهمية خاصة عند بعض الحضارات ومن هذه الأرقام ما سنتحدث عنه هنا وهو الرقم 42  # في الأدب الغربي توجد سلسلة شهيرة جدا من الروايات باسم (دليل المسافر عبر المجرة) The Hitchhiker's Guide to the Galaxy للمؤلف Douglas Adams  وفيها يقابل البطل حاسبا عملاقا يخبره أن الإجابة للسؤال: "ما هي الحياة والكون وكل شيء" هي 42 !! ومن يومها انتشرت هذه الصلة بين الرقم والسؤال. لكن هل كان دوجلاس آدمز هو أول من اخترع لهذا الرقم أهمية أم أنه كان يعتمد على تراث سابق ؟ الحقيقة هي أن الرقم له أهمية كبيرة عند اليهود, فعنده أن الرب اسمه مكون من 42 حرفا عبريا وهو اسم مقدس لا يحفظ إلا مع فئة خاصة من اليهود الأنقياء. وفي القبالا (وهي الصوفية اليهودية المرتبطة بالسحر والأرقام) يقولون أن الرب خلق الكون بهذا الاسم المكون من الـ 42 حرفا ولهم فيه تخريجات معقدة وخرافات نتجنب الاسهاب فيها. أما عند النصارى ففي إنجيل متى هناك 42 جيلا لنسب المسيح , وفي سفر الرؤيا مكتوب أن الوحش - وهو تصورهم للمسيح الدجال كما يظن البعض - سيحكم الأرض فترة 42 شهرا. أما في الأساطير الفرعونية …