04 يوليو 2015

مبادرة الاعتدالين

في مجموعة (الأرض ثابتة لا تدور) على الفيسبوك قام أحد الأعضاء المعترضين على الموضوع بنشر مقال مأخوذ من مجموعة هواة الفلك بالدلتا، بخصوص موضوع مبادرة الاعتدالين.
كان الرد كالتالي.. وستجد المنشور الأصلي آخر التدوينة:
-----
منشور مليء بالأخطاء، حتى حسب نظرية دوران الأرض والفلك السائد حاليا!.. علاوة على لغته الركيكة واندهاشه الدائم وكأنه يخاطب أطفال
أولا: أحب تسمية الظاهرة باسمها الأصلي والمنطقي.. مبادرة الاعتدالين
Precession of the Equinoxes
لأن هذا هو المرصود والمشاهد من عشرات القرون. أما تسميتها مبادرة المحور
Axial precession
فقائمة على تفسير نظري للرصد حسب نظرية دوران الأرض. وهو محل الخلاف. ولا مشاحة في المصطلحات لكن الدقة مطلوبة.

ثانيا: المؤلف لا يفهم المسألة أصلا، بل ينقلها كالعادة من الغرب قص ولصق دون تمعن، فتكون النتيجة محرجة!
شهور الفصول لا تتغير نتيجة لمبادرة الاعتدالين كما يظن المؤلف! ولم يكن الصيف في شهور أخرى غير شهوره، ولن يكون!.. وهذا الكلام رسمي ومعتمد من ناسا التي لا أظنها من مؤيدي ثبات الأرض :)
http://image.gsfc.nasa.gov/poetry/ask/q1795.html
Q: Will the equinoxes and solstices switch places in 13,000 years because of the precession of the Earth's rotation axis?
A: No, there will be no swapping of the seasons and the months of the year.
No matter where we are in the precession cycle ,winter will always happen in December, and Summer in June.

ثالثا: نأتي لتوضيح المسألة من وجهة نظر ثبات الأرض، وهو توضيح معروف من قرون طويلة، وليس لـ"حركة السماء" كما زعم المؤلف بل لدوران فلك النجوم الكروي، الـ
Celestial Sphere
دورة ثانية مركبة داخل دورته اليومية المعتادة. تماما كما أن الشمس مثلا تتحرك حركة مركبة، واحدة يومية من الشرق للغرب وأخرى خلال السنة بين الشمال والجنوب.
دورة فلك النجوم اليومية تتم على محور دوران هو متعامد على شمال الأرض وجنوبها، أما الدورة الثانية فهي بطيئة جدا وتتم على محور دوران آخر يسمى محور المسار الشمسي
Ecliptic Pole
أي بالنظر لدائرة البروج (المسار الكسوفي - الإكليبتك) على أنها خط استواء
وهذه الدورة تجعل قطب كرة النجوم الشمالي يدور في دائرة، ببطء، بحيث يتم دورة كاملة في حوالي 26 ألف سنة
وبالتالي يتغير النجم العمودي على نقطة القطب الشمالي. فنرى الآن مثلا أن بولاريس ليس واقعا في نقطة المنتصف تماما، بل قريب منها، ولهذا يسمى النجم القطبي.. وفي الماضي كان هناك نجوم أخرى قريبة من نقطة القطب، وبالتالي كان يقال لها النجم القطبي، كنجم الثعبان الواقع في كوكبة التنين. لكنها كلها تشير لاتجاه الشمال بشكل عام.
في نصف الكرة الأرضية الجنوبي الآن لا يوجد نجم يقع عند نقطة القطب الجنوبي، ولذلك لا يوجد نجم قطبي جنوبي يستخدمه المسافرون، لكن توجد نجوم قريبة منه يمكن الاسترشاد بها على اتجاه الجنوب.

ونتيجة لمبادرة الاعتدالين تتغير الكوكبة النجمية التي تكون في خلفية الشمس أثناء الاعتدال الربيعي، فكانت قديما كوكبة الحمل، ثم تغيرت مع القرون، كوكبة كل 2000 سنة تقريبا، ونحن الآن نجد الشمس في الاعتدال الربيعي نازلة في كوكبة الحوت وتقترب من كوكبة الدلو..
وهذا هو سبب تسمية ديانات العصر الجديد
New Age
بهذا الاسم بالمناسبة، وهو مبحث آخر ليس هذا مكانه، لكن يمكن تلخيصه في اعتقادهم أن نهاية عصر كوكبة الحوت سيعني نهاية مرحلة تنجيمية من مراحل البشرية وبداية مرحلة "مائية" جديدة يطغى فيها تأثير برج الدلو، أكواريوس، حامل الماء! وهي معتقدات باطنية وثنية أقوم بدراستها منذ فترة وسيصدر لي كتاب فيها بإذن الله اسمه: أساطير الأولين والديانات الباطنية
(فرصة للترويج والدعاية :) )

ونتيجة أيضا لمبادرة الاعتدالين سقطت كل معتقدات المنجمين المؤمنين بتأثير الأبراج على الإنسان والأقدار!!
فكلام المنجمين يقوم أساسا على فكرة أنك تولد في شهر كذا، وأن هذا الشهر تكون الشمس فيه ساكنة في كوكبة كذا، وبالتالي يقوم "إله الشمس" بطبعك بخصائص تتفق مع خصائص هذه الكوكبة! (وهم كاذبون)
فيقولون مثلا أن المولود في أول مايو يكون من برج كوكبة الثور
لكن الحقيقة هي أن حسابات المنجمين قديمة، ولم تأخذ في حسابها ظاهرة مبادرة الاعتدالين.. فالمولود في أول مايو في عصورنا هذه يكون مولودا عندما كانت الشمس في برج الحمل لا في برج الثور :)
وقس على هذا كل الأبراج الأخرى Zodiac

رابعا: هذه الدورة الطويلة تسمى "السنة الطويلة"
Great Year
وتحدث بالنسبة للنجوم لا للأرض، ويمكن استخدامها كساعة كونية عملاقة بحيث إذا وجدنا آثارا قديمة وضعها أصحابها بحيث تشير لنجم الشمال في زمنهم، ثم قسناها الآن وحسبنا الفارق بالدرجات، فسنعرف الزمن الذي تم بناء هذا الأثر فيه!
لكن يجب الأخذ في الحسبان أيضا حركة بعض النجوم بما يسمى الـ
Proper Motion
كنجمة "برنارد" المعروفة


-----

هوامش:
الـ CMB  وجد أن مسار الشمس "الظاهري" حول الأرض له دلالة كونية، أسموه "محور الشر" لأنه يهدم مبدأ كوبرنيكوس القائل أن الأرض ليست في مكان مميز في الكون!

مدار السرطان الآن ليس موازيا لكوكبة السرطان كما كان قديما وقت إطلاق التسمبة!
فالمدارين الآن هما أقرب للجوزاء والقوس منهما للسرطان والجدي!


=====
المنشور الأصلي:

Ahmad Mokhtar > ‎نادي هواة الفلك بالدلتا - DCA
الحركة اللي لازم كل فلكي ومؤرخ يعرفها !
بدارية المحور .. Axial Precession
المهم بقى ان الحركة دي فعلا بتاثر في حاجات محترمة جدًا
حاجة كدا عاملة زي انك حليت مسألة في امتحان جبر .. وبعد الامتحان اكتشفت ان مكتوب (-2) وأنت كنت فاكرها (2)
قبل ما نتكلم عن تأثيرها خلونا نقول ايه الحركة دي أصلًا ...
ببساطة محور الأرض بيعمل المنظر اللي في الصورة ده ... بيلف !
لفة تاني غير لفته حولين نفسه أصلًا !
اللفة دي مش بتتلاحظ غير بعد فترات طويلة
لأنه بيكمل دورة كاملة كل 26,000 سنة
يعني بيلف درجة واحدة كل 72.2 سنة !
يعني 1.38 درجة في القرن
حاجة بسيطة يعني مش بتتلاحظ غير على المدى البعيد
الحركة دي بتحصل بسبب إن الأرض مش كروية بالظبط .. منبعجة شويتين عند خط الاستواء .. فجاذبية القمر مع جاذبية الشمس وصلوها للحركة دي
نتكلم بقى عن التأثيرات بتاعتها
أول حاجة Polaris مش هيبقى نجم قطبي دائمًا
لأن زي ما احنا عارفين إن هو ثابت ناحية الشمال بسبب إنه على امتداد المحور
ما بالك بقى إن المحور ده نفسه يلف !
طبيعي اللي على امتداده هيتغير
فـ Polaris بتخرج تدريجيًا من منصبها ده ..
وبعد 13,000 سنة هتاخد مكانها "فيجا"
وتبقى "فيجا" مش مجرد نجم بيلمع .. لأ نجم شمال كمان
ده بالنسبة لنجم الشمال ...
بالنسبة بقى لفصول السنة فبرده وقتها بيتغير
زي ما كله عارف هي سببها ميل المحور ..
ففي الشتاء مثلا بتتعامد الشمس على مدار الجدي فيحصل شتاء في النصف الشمالي ... عشان كدا شهر ديسمبر عندنا شتاء (لاحظ الصورة اللي فوق)
طيب في الصورة اللي تحت بعد 13,000 سنة ... اتجاه المحور اتغير أصلا !
فبقى في نفس الوقت ده الشمس متعامدة على السرطان مش الجدي !
يعني الصيف بقى في شهر ديسمبر !
والشتاء بقى في يونيو !
يعني فصول السنة وقتها بيتغير تدريجي
بالنسبة للنجوم ..
النجوم بتشرق وتغرب نتيجة دوران الأرض حولين نفسها
طيب لما هي بتلف مثلا والمحور في اتجاه انهاردة
بعد كدا لما يغير المحور من اتجاهه طبيعي جداا هتلاحظ تغير في مسار النجوم في السماء
بالتالي انت لو أخدت إحداثيات نجمة انهاردة .. هتلاقيها مختلفة عن الإحداثيات اللي اخدها حد قبلك بـ 500 سنة أو حد بعدك
ده اللي وصّل "إيبارخوش .. Hipparchus " إنه يكتشف الحركة دي
"إيبارخوش" يوناني عاش من 2100 سنة تقريبا
قارن ببساطة إحداثيات نجمة اسمها Spica .. مع أرصاد قديمة
فلاحظ ان فيه اختلاف .. ووصل لشكل الحركة دي
وقال سرعة اللفة دي درجة كل قرن
الرقم الحقيقي 1.38 درجة
مش فرق كبير .. بس ده خلا الدورة الكاملة 36,000 سنة مش 26,000 سنة ..
بقى فرق كبير
نكتة الموضوع بقى إن المصادر اللي كتبها "إيبارخوش" عن اكتشافه ده مفقودة ..
بس احنا عرفنا إنه اكتشفها من كتاب "المجسطي" بتاع "بطليموس"
واحد هيقولي مش "بطليموس" ده اللي كان مؤمن إن الأرض ثابتة ومركز الكون ؟
هقوله أيوة فعلًا .. عشان كدا لما اتكلم عليها قال إن السماء نفسها هي اللي بتعمل كدا مش الأرض!
https://m.facebook.com/groups/358254744358614?view=permalink&id=430136810503740

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Featured

إخوان وسيساوية ودواعش.. داء التبعية

الإخوان متعطشون لأي "كلمة حلوة" من أي شخصية مشهورة.. وفورا تبدأ تعليقات الشكر والمدح فيه، ووصفه بأنه بطل ورجل في زمن قل فيه الرج...