06 سبتمبر 2013

من الفيسبوك وتويتر 1

عيب شبكات التواصل الاجتماعي (الفيسبوك وتويتر) عدم وجود آلية سهلة لحفظ واسترجاع ما تكتبه فيها، فيضيع وسط بحر من المشاركات، ويختلط الهام بقليل الأهمية ومنعدمها. لهذا من الأفضل اختيار بعض ما تكتب وتخزينه على مدونة للـ "أرشفة" والحفظ.
-----
من حسابي على الفيسبوك:
https://www.facebook.com/ibn.salama
إدوارد بيرنايز ابن أخت سيجموند شلومو فرويد استطاع التلاعب بالرأي العام الأمريكي قديما ليقبلوا تدخين المرأة للسجائر.. كان يعمل بالعلاقات العامة والبروباجاندا وتستخدمه الشركات الكبيرة في الدعاية وإقناع الجمهور بشراء المنتجات عن طريق حيل نفسية مدروسة وإعلانات موجهة. استأجر عدة بنات ليقمن بالمشي في الطريق العام يحملن السيجارة أمام الناس، لكسر تابوه العيب عند الشعب الأمريكي وقتها الذي كان يرفض ذوقه منظر المرأة المدخنة. وبعدها زادت مبيعات السجائر لأن الشركة فتحت "سوقا استهلاكيا أنثويا جديدا" لم يكن يشترِ من قبل!! ‫#‏التلاعب_بعقول_المغفلين‬



من حسابي على تويتر:
http://twitter.com/ibn_salama

صورة للشبه بين "مكوك" ماكينة الحياكة، ومكوك الرحلات الفضائية. والتشابه بينهما هو سبب التسمية. والمكوك هو جزء من مكنة الخياطة يدور حوله الخيط بسرعة




هناك تعليقان (2):

  1. كنتُ لفترةٍ طويلةٍ اعتبر أن الفيسبوك بالنسبة لي وسيلةٌ تسويقيةٌ ليس إلا، و لكني لاحظتُ انني تدريجياً أصبحتُ أنشر مقالاتي الفكرية علي الفيسبوك و أضعها في المدونة بغرض الأرشفة في المقام الأول !

    فيما عدا ذلك فهنالك كثيرٌ من المقالات التي لا يستطيع الفيسبوك بآلياته البدائية للتنسيق أن يعطيها حقها، و معظمهن من المقالات العلمية اللاتي يحتجن لوضع كثيرٍ من الروابط و الصور، و ربما يحتجن إلي وضع أكوادٍ في المقال.

    ردحذف
  2. حل المشكلة سيكون في طريقة يمكن بها استغلال حجم الجمهور الموجود على الفيسبوك بالفعل، وتوجيهه للمدونات.. مجرد وضع رابط على الفيس للتدوينة لا يجدي لأن الغالبية يرفضون متابعة الروابط الخارجية التي تضطرهم لمغادرة بيئة الفيسبوك!!

    ردحذف

Featured

إخوان وسيساوية ودواعش.. داء التبعية

الإخوان متعطشون لأي "كلمة حلوة" من أي شخصية مشهورة.. وفورا تبدأ تعليقات الشكر والمدح فيه، ووصفه بأنه بطل ورجل في زمن قل فيه الرج...