17 سبتمبر 2016

الخلط بين أفلاك الكواكب السبعة والسموات السبع

لمن يدرسون الفلك القديم وكتابات العلماء المسلمين عنه: ستجد أن أدق المؤلفين وأقربهم للحق هو ابن تيمية، وأكثرهم أخطاء هو الرازي في تفسيره (لاعتماده على الفلسفة والرأي العقلي البحت).
لكن عند ابن تيمية خطأ قد يقابلك في قراءاتك: كان يعامل أفلاك الكواكب على أنها السماوات السبع.. لاعتماده على مفهوم بطليموس القائل أن الكواكب أفلاكها كريستالية، صلبة لكن شفافة.
في الحقيقة الأفلاك هي مجرد المسارات الفضائية التي تسير فيها الكواكب، وليست صلبة. والسماوات مختلفة تماما عنها. فالسماء الدنيا مثلا أعلى بكثير من كل الكواكب، والسماء الثانية أعلى من السماء الدنيا، وهكذا
=====
حوار مع الشيخ الخليفي
http://aboutsalama.blogspot.com.eg/2015/09/blog-post_4.html
أقوال العلماء في التفريق بين السماوات والأفلاك
http://aboutsalama.blogspot.com.eg/2015/11/blog-post_25.html
استدارة السماوات
http://aboutsalama.blogspot.com.eg/2015/03/HeavenSphere.html
=====

Baher Soliman
كلامك ليس صحيحاً ،. فابن تيمية أراد المعنى اللغوى من كلمة الفلك وهو الشيء المستدير ، فالسماوات فلك من هذه الناحية ، وهو قد أوضح في غير موضع أن السماوات مستديرة عند علماء المسلمين ، ونقل إجماع العلماء على ذلك .
بل صرح أن أهل التفسير واللغة على ذلك وهى لغة العرب ، فهو يتكلم شرعياً لا فلكياً يدلك على ذلك اعتبار الشيخ السماوات افلاك في معرض تقريره لصفة العلو ورده على الجهمية في انكارهم أن يكون الله فوق العرش محتجين بإستدارة الأفلاك ، فهذه مباحث شرعية اعتمد فيها ابن تيمية على ألفاظ شرعية ولا دخل فيها بطليموس ولا غيره .
حوار الشيخ الخليفى معك ممتاز وقوي وكلامك ضعيف ومتهافت أمامه .
=====

سلامة المصري
بالعكس، أفلاك الكواكب السبعة المعروفة حينئذ كان يظنها ابن تيمية هي نفسها السماوات السبع، وفوقها الكرسي والعرش. وكلامه واضح في فتواه

أما الحق فهو أن الأفلاك ليست السماوات، وأن الخلط بينهما خطأ.
قال ابن زيد: الأفلاك مجاري النجوم والشمس والقمر. قال: وهي بين السماء والأرض.
وقال قتادة: الفلك استدارة في السماء تدور بالنجوم مع ثبوت السماء" (تفسير القرطبي) (11/ 286)
"السموات السبع عند أهل الشرع غير الأفلاك، خلافا لأهل الهيئة" (فتح الباري لابن حجر) (6/ 340)

كان السؤال الذي قيل له:
الكواكب هل هي مثبتة في الأفلاك والأفلاك تتحرك بها؟ أم هي تتحرك والفلك ثابت؟ أم كلاهما متحرك؟ وهل الأفلاك هي السموات أم غيرها؟
فما كانت إجابة ابن تيمية؟
قال: "أما قوله: الأفلاك هل هي السموات أو غيرها؟ ففي ذلك قولان معروفان للناس"
ما هما القولان في رأيك؟
وسؤال الرجل كان عن أفلاك الكواكب أم عن المعنى "اللغوي" لكلمة فلك مستدير؟؟
=====
ثم قال ابن تيمية مستمرا في الخلط بين أفلاك الكواكب السبعة وبين استدارة السماوات السبع:
"أما قوله: هل الشمس والقمر تحركان بدون الفلك أم حركتهما بحركة الفلك ففيه نزاع أيضا، لكن جمهور الناس على أن حركتهما بحركة الفلك"

ثم بدأ ابن تيمية يجمع الأدلة التي يظن أنه يرد بها على من قال أن الأفلاك هي غير السماوات،فقال:
"وقد قال بعضهم: إن الأفلاك غير السموات، لكن رد عليه غيره هذا القول بأن الله تعالى قال: {ألم تروا كيف خلق الله سبع سماوات طباقا} {وجعل القمر فيهن نورا وجعل الشمس سراجا} فأخبر أنه جعل القمر فيهن وقد أخبر أنه في الفلك وليس هذا موضع بسط الكلام في هذا"
(مجموع الفتاوى) (6/ 557)

"أخبر تعالى أن الليل والنهار والشمس والقمر: في الفلك.. و "الفلك" هو السموات عند أكثر العلماء، بدليل أن الله ذكر في هاتين الآيتين أن الشمس والقمر في الفلك وقال في موضع آخر: {ألم تروا كيف خلق الله سبع سماوات طباقا} {وجعل القمر فيهن نورا وجعل الشمس سراجا} فأخبر أنه جعل الشمس والقمر في السموات"
(مجموع الفتاوى) (6/ 597)

فهو للأسف مستمر في وصف مسارات الكواكب السبعة بأنها السماوات السبع!!

فالخلاصة: ابن تيمية للأسف لا يميز إطلاقا بين أفلاك الكواكب السبعة (القمر عطارد الزهرة الشمس المريخ المشترى زحل، على طريقة الفلك البطلمي القديم) وبين السماوات السبع (السماء الدنيا التي هي أعلى من كل الكواكب والنجوم، ثم السماء الثانية، إلخ)
وهذا خطأ منه يرفض المتعصبون له الاعتراف به بسبب التبجيل الزائد والمغالاة في الشيوخ.

ففي حين يقول ابن حجر:
"السموات السبع عند أهل الشرع غير الأفلاك، خلافا لأهل الهيئة"
يقول ابن تيمية:
"أحدهما هو الآخر"
!!

وقد تلقف أتباع الإعجاز العلمي هذا الخطأ عند ابن تيمية، فقالوا:
"صرح رحمه الله تعالى أن السماوات في القرآن الكريم هي أفلاك تلك الأجرام السماوية المشاهدة وأن قول أغلب العلماء كذلك أنها الأفلاك يعني مجاري الأجرام السماوية المشاهدة"  د محمد دودح
http://www.quran-m.com/?/quran/printarticles/2446


وتكفي كل هذه التوضيحات في إظهار من هو الـ"متهافت"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Featured

إخوان وسيساوية ودواعش.. داء التبعية

الإخوان متعطشون لأي "كلمة حلوة" من أي شخصية مشهورة.. وفورا تبدأ تعليقات الشكر والمدح فيه، ووصفه بأنه بطل ورجل في زمن قل فيه الرج...