02 أكتوبر 2015

الفتق

[أولم ير الذين كفروا أن السماوات والأرض كانتا رتقا ففتقناهما وجعلنا من الماء كل شيء حي أفلا يؤمنون (30) وجعلنا في الأرض رواسي أن تميد بهم وجعلنا فيها فجاجا سبلا لعلهم يهتدون (31) وجعلنا السماء سقفا محفوظا]

الشيء المرتوق هو الملتحم..
الفتق يعني الشق، وغالبا يكون مصحوبا إما بانفصال الشيء المرتوق إلى قطعتين (كفتق القميص أو القماش) أو ببروز شيء من وراء مكان الفتق، كمرض الفتاق الذي يصيب المعدة وتبرز منه الأحشاء (عافانا الله وإياكم)
-----

تذكير مختصر بالمعنى اللغوي للكلمة، خصوصا بعد أن أعمل فيها الإعجازيون معاول التحريف لتوافق نظريتهم الانفجارية!

آيات ذات صلة:
- والسماء ذات الرجع (11) والأرض ذات الصدع
[عن المطر والنبات]
- ثم استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين.
[من تفاسيرها: قال للسموات أطلعي شمسي وقمري ونجومي، وقال للأرض شققي أنهارك، وأخرجي ثمارك]
- أنا صببنا الماء صبا (25) ثم شققنا الأرض شقا (26) فأنبتنا فيها حبا
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Featured

إخوان وسيساوية ودواعش.. داء التبعية

الإخوان متعطشون لأي "كلمة حلوة" من أي شخصية مشهورة.. وفورا تبدأ تعليقات الشكر والمدح فيه، ووصفه بأنه بطل ورجل في زمن قل فيه الرج...