02 فبراير 2014

هامان ووزير خوفو

من الأخطاء الشائعة في المراجع العربية المنقولة عن الإنجليزية كتابة اسم وزير (خوفو) بهذا الشكل: (هيمون أو هامون) ، مع أن الحرف الهيروغليفي في الاسم هو حاء وليس هاء!!

رمز الحرف (في التصنيف المعمول به في علم المصريات) هو U36 ، ونطقه مكوّن من صوتين: الحاء والميم.. ويختلف تماما عن حرف الهاء.

سبب توضيحي لهذه المسألة هو ملاحظة انتشار نظرية على شبكة الإنترنت، بالمواقع الإسلامية العربية والإنجليزية على حد سواء - تحاول الربط بين هامان وزير فرعون في القرآن وبين وزير الملك خوفو!

والحقيقة أن اسم وزير خوفو Hemiunu لا يرتبط باسم (هامان).. إذ أن اسم وزير خوفو والمسؤول عن "أبنيته المعمارية" هو (حم-أونو) ، أي خادم أونو، أو بمعنى أدق: كاهن مدينة أون.
و (أون) هي قلب عبادة الشمس عند الفراعنة، واسمها عند الإغريق هيليوبوليس.
لكن لأن الإنجليزية لا تملك حرفا يماثل الحاء، فتراهم يستخدمون حرف الـ H للدلالة عليه.. ثم نأتي نحن ونترجم عن الإنجليزية دون الرجوع للمصدر الأصلي، مراجع اللغة المصرية القديمة!
-----

[حِم-أونو] ليس  هامان.. وخوفو ليس هو فرعون المذكور في القرآن.
تلقيب الحاكم بكلمة فرعون لم يبدأ أصلا إلا بعد فترة خوفو بألف سنة تقريبا!!
خوفو كان في الأسرة الرابعة (الدولة القديمة) .. وفترة فرعون موسى هي - حسب أفضل البحوث التاريخية الحالية - أقرب للأسرة الـ 18 أو 19 .. أي فترة إخناتون ورمسيس الثاني (الدولة الحديثة)
[إضافة، بتاريخ 26 فبراير 2016]
[اتضح أن التكهنات السائدة التي تربط فرعون برعمسيس غير قائمة على دليل تاريخي ولا قرآني. وأنسب الأقوال هو أن فرعون كان من الهكسوس الحاكمين لمصر في الأسرة الـ15. انظر كتاب: فرعون ذو الأوتاد]

[لمزيد من التفاصيل اللغوية بخصوص كلمة "فر-عون"، يمكنك الإطلاع على هذا الرابط
https://archive.org/details/AncientMyths_Ch1 ]

ومع أن هامان ورد في السياق القرآني مرتبطا بالبناء، إلا أنها كانت وظيفة شائعة ترتبط بمنصب وزير الحاكم، ولم تكن مقتصرة على وزير خوفو.

سورة القصص 38 :
وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرِي
فَأَوْقِدْ لِي يَا هَامَانُ عَلَى الطِّينِ فَاجْعَلْ لِي صَرْحاً لَعَلِّي أَطَّلِعُ إِلَى إِلَهِ مُوسَى
وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ مِنَ الْكَاذِبِينَ

سورة غافر 36 :
وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحاً لَعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ

ونظرية أن "الصرح" هنا هو هرم خوفو على وجه التحديد هي نظرية ضعيفة علميا وتاريخيا.
لكن الجرأة على تفسير آيات القرآن تجعل البعض أحيانا "يشطح" بخياله دون سند علمي تفسيري متين.. ومن تكلم في غير فنه أتى بالعجائب.
ولهذا تجد بعض المواقع النصرانية المشككة في الإسلام تنتهز الفرصة لتصيد هذه المسائل وتضخيمها.. انظر هذا الموقع كمثال:
http://www.answering-islam.org/authors/katz/haman/app_hammon_hemiunu.html
[تعمدت عدم تفعيل الوصلة كي لا نزيد من شهرتها في محركات البحث]


تمثال وزير خوفو ، حم-أونو ، بعد تجديده
بألمانيا - ويكيبيديا

التمثال الوحيد المكتمل الباقي لخوفو
طوله 7 سنتيمتر!! ويقول (زاهي حواس) أنه لم يصنع أصلا في فترة خوفو كما يظن أغلبية الباحثين
بل بعده بمئات السنين، كتعويذة صغيرة
المتحف المصري
=====
معلومات وروابط إثرائية:
يمكنك التمييز في المراجع الأجنبية بين الحاء والهاء إن نظرت لحرف الـ h المستخدم لكتابة طريقة النطق المصرية القديمة للكلمة. فإن كانت هاء فلن تجد تحتها نقطة، إما إن كانت حاء فغالبا ستجد نقطة تحت حرف الـ h .. لكن للأسف لصعوبة كتابة هذا الرمز يتم إهماله كثيرا لتيسير الطباعة على الكمبيوتر.
فدائما ارجع للرمز في القواميس الهيروغليفية.




=====

اسم خوفو الأصلي هو (خنوم خوفو) ، أي: خنوم يحميني
وخنوم هو أحد معبودات المصريين القدماء، على شكل كبش خروف له قرنان مميزان، وكانوا يظنونه يصنع البشر من طمي النيل.







-----
هذا هو موضوعي الثاني المشارك في مسابقة التدوين الثانية التي يقدمها المدون الإماراتي عبد الله المهيري.

هناك تعليقان (2):

  1. لا يوجد ملك فرعونى اسمه "خوفو" وكلمة خوفو التى وجدت مكتوبة بداخل الهرم هى جزء من كلمتى "خونوم خوفو" ومعناها الآله جل جلاله.

    ردحذف
    الردود
    1. من تكلم في غير فنه أتى بالعجائب والمصائب!!
      هل درست نحو اللغة المصرية القديمة فخرجت بهذا الاستنتاج الأسطوري، أم سلمت عقلك للمخرفين أمثال السعداوي (قريب الشمطاء الملحدة المسماة نوال السعداوي) ؟!!

      صورة المعبود خنوم لها مئات الصور والمنحوتات، فارجع لها.
      والمصريون عبدوا خوفو حتى بعد موته بمئات السنين، وكتبوا القصص الشعبية عن بلاطه الملكي وجبروته.
      فهل أنت أدرى به منهم؟!
      لا حول ولا قوة إلا بالله!

      حذف

Featured

إخوان وسيساوية ودواعش.. داء التبعية

الإخوان متعطشون لأي "كلمة حلوة" من أي شخصية مشهورة.. وفورا تبدأ تعليقات الشكر والمدح فيه، ووصفه بأنه بطل ورجل في زمن قل فيه الرج...